وزير التربية يقرّ بصعوبة الوضع التربوي و”كارثية” البنية التحتية بالمؤسسات التربوية

المرأة (وزير التربية) – تعهد وزير التربية حاتم بن سالم يوم الجمعة 9 فيفري 2018، لدى إشرافه بمقر الولاية على المجلس الجهوي للتربية بجندوبة، بالشروع في إنجاز «مدرسة الخط الثاني» التي تتضمن تنمية قدرات المتخرج في الاتصال والتواصل والاقناع والاقتناع من خلال تطبيق مبدا المحاكاة وتدريب التلميذ على الخطاب والتعامل.

وأفاد الوزير إن «مدرسة الخط الثاني» تعمل عبر جملة من الأنشطة والبرامج على تنمية قدراته وتهيئته لسوق العمل وفق قواعد علمية محينة من بينها انشطة ثقافية ورياضية ومهارات حياتية والعاب فكرية وتقينة وغيرها، قائلا إنه تم اقرار الانطلاق بثلاثة مدارس احداهنّ بولاية جندوبة.

وأقر حاتم بن سالم بصعوبة الوضع التربوي و”كارثية» البنية التحتية بالمؤسسات التربوية المنتشرة بكافة انحاء البلاد وذلك من خلال استعراضه لنتائج عملية الجرد التي قامت بها الوزارة والتي بينت أن 4500 من اصل 6000 مؤسسة تربوية تحتاج الى الصيانة وان نحو 550 مؤسسة في حاجة ملحة إلى الصيانة الفورية.

وذكر أن قيمة الصيانة المرتقبة تتطلب تمويلات تفوق 270 مليون دينار، معلنا أن مجلسا وزاريا مرتقبا سيخصص للمنظومة التربوية وستكون قراراته استثنائية وفق تعبيره.

وأعلن الوزير عن أهم المحاور لمعالجة الاخلالات الحاصلة في المنظومة التربوية، مشيرا إلى ان العمل يبدا من حل المشاكل العالقة ثم بتفعيل برنامج المطاعم المدرسية باعتباره احدى اهم الضمانات لصحة التلميذ وغذائه المتوازن و تعديل عملية التوجيه سواء تعلق الامر بالمرحلة الثانوية او المرحلة الجامعية وتطبيق مبدا الانصاف وملاءمة مخرجات التعليم مع حاجة السوق المحلية والدولية والحد من الانقطاع المدرسي عن الدراسة الذي بلغ ارقاما قياسية تحوم حول 100 الف منقطع سنويا.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا