من أجل تجاوز أزمة التعليم الثانوي لقاء بين محمد الناصر والأمين العام لإتحاد الشغل ووزير التربية

المرأة (التعليم الثانوي) – أجرى رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر، مساء يوم الأربعاء 18 أفريل 2018، في قصر باردو، لقاءين مع كل من الأمين العام للإتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، ووزير التربية حاتم بن سالم، بحضور رؤساء الكتل النيابية.

وجاء في بلاغ صادر عن المجلس، أن الناصر ورؤساء الكتل إستمعوا خلال اللقاءين، إلى وجهة نظر الطرفين بخصوص أزمة التعليم الثانوي، ودعوا إلى إنقاذ السنة الدراسية ومواصلة الحوار لتجاوز الأزمة.

وكان الطبوبي، أفاد يوم الثلاثاء 17 أفريل 2018،، بأن المساعي متواصلة مع رئاسة الحكومة، قصد إيجاد حل لأزمة التعليم الثانوي التي قال إنها «وصلت إلى منعرج خطير».

من جهته، أعرب وزير التربية في تصريح أمس الثلاثاء ل (وات

المنبر التونسي (التعليم الثانوي) – أجرى رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر، مساء يوم الأربعاء 18 أفريل 2018، في قصر باردو، لقاءين مع كل من الأمين العام للإتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، ووزير التربية حاتم بن سالم، بحضور رؤساء الكتل النيابية.

وجاء في بلاغ صادر عن المجلس، أن الناصر ورؤساء الكتل إستمعوا خلال اللقاءين، إلى وجهة نظر الطرفين بخصوص أزمة التعليم الثانوي، ودعوا إلى إنقاذ السنة الدراسية ومواصلة الحوار لتجاوز الأزمة.

وكان الطبوبي، أفاد يوم الثلاثاء 17 أفريل 2018،، بأن المساعي متواصلة مع رئاسة الحكومة، قصد إيجاد حل لأزمة التعليم الثانوي التي قال إنها «وصلت إلى منعرج خطير».

من جهته، أعرب وزير التربية

المنبر التونسي (التعليم الثانوي) – أجرى رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر، مساء يوم الأربعاء 18 أفريل 2018، في قصر باردو، لقاءين مع كل من الأمين العام للإتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، ووزير التربية حاتم بن سالم، بحضور رؤساء الكتل النيابية.

وجاء في بلاغ صادر عن المجلس، أن الناصر ورؤساء الكتل إستمعوا خلال اللقاءين، إلى وجهة نظر الطرفين بخصوص أزمة التعليم الثانوي، ودعوا إلى إنقاذ السنة الدراسية ومواصلة الحوار لتجاوز الأزمة.

وكان الطبوبي، أفاد يوم الثلاثاء 17 أفريل 2018،، بأن المساعي متواصلة مع رئاسة الحكومة، قصد إيجاد حل لأزمة التعليم الثانوي التي قال إنها «وصلت إلى منعرج خطير».

من جهته، أعرب وزير التربية يوم الثلاثاء، عن أمله الكبير في الوصول إلى حل للأزمة مع الجامعة العامة للتعليم الثانوي، مؤكدا تواصل المشاورات في هذا الإتجاه وعلى عديد المستويات.

يشار إلى أن الجامعة العامة للتعليم الثانوي، قررت تعليق الدروس والإمتحانات بداية من أمس الثلاثاء، بجميع الإعداديات والمعاهد الثانوية، ومواصلة حجب أعداد التلاميذ، طبقا لقرار سابق للهيئة الادارية بتاريخ 13 أفريل الجاري.

وقد تم إعفاء مدرسات ومدرسي التربية البدنية المدعوين إلى المشاركة في إختبارات الباكالوريا رياضة من القرار، على أن يحملوا الشارة الحمراء.

، عن أمله الكبير في الوصول إلى حل للأزمة مع الجامعة العامة للتعليم الثانوي، مؤكدا تواصل المشاورات في هذا الإتجاه وعلى عديد المستويات.

يشار إلى أن الجامعة العامة للتعليم الثانوي، قررت تعليق الدروس والإمتحانات بداية من يوم الثلاثاء، بجميع الإعداديات والمعاهد الثانوية، ومواصلة حجب أعداد التلاميذ، طبقا لقرار سابق للهيئة الادارية بتاريخ 13 أفريل الجاري.

وقد تم إعفاء مدرسات ومدرسي التربية البدنية المدعوين إلى المشاركة في إختبارات الباكالوريا رياضة من القرار، على أن يحملوا الشارة الحمراء.

)، عن أمله الكبير في الوصول إلى حل للأزمة مع الجامعة العامة للتعليم الثانوي، مؤكدا تواصل المشاورات في هذا الإتجاه وعلى عديد المستويات.

يشار إلى أن الجامعة العامة للتعليم الثانوي، قررت تعليق الدروس والإمتحانات بداية من أمس الثلاثاء، بجميع الإعداديات والمعاهد الثانوية، ومواصلة حجب أعداد التلاميذ، طبقا لقرار سابق للهيئة الادارية بتاريخ 13 أفريل الجاري.

وقد تم إعفاء مدرسات ومدرسي التربية البدنية المدعوين إلى المشاركة في إختبارات الباكالوريا رياضة من القرار، على أن يحملوا الشارة الحمراء.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا