سعيد بوخليفة (النقابة الوطنية لوكالات الأسفار الجزائرية): الوجهة التونسية ستظل وجهة رئيسية للمواطنين الجزائريين بالنسبة للعشرين سنة القادمة

المرأة (الوجهة التونسية) – بمناسبة زيارة السيد سعيد بوخليفة، رئيس النقابة الوطنية لوكالات الأسفار الجزائرية إلى تونس، صحبة وفد من وكلاء الأسفار وصحفيين جزائريين، نظمت الجامعة التونسية لوكالات الأسفار والسياحة والجامعة التونسية للنزل ندوة صحفية، صباح يوم السبت 11 أوت 2018، بتونس، خاتمة بذلك يومان من الجولة الماراتونسية لياسمين الحمامات وسوسة وتونس.

بعد جولة سياحية ولقاء السواح تتأكد المكانة الاستراجية للسياح الجزائريين

وضم برنامج هذه الزيارة زيارة لبعض النزل ولقاءات مع سواح جزائريين بصدد قضاء عطلتهم بتونس.

بعد ما دار مؤخرا بمواقع التواصل الاجتماعية وببعض المواقع الالكترونية، أكد رؤ ساء الجامعة التونسية لوكالات الأسفار والسياحة والجامعة التونسية للنزل على أهمية السياح الجزائريين بتونس مؤكذبين كل ما تم تداوله.

السيد جابر بن عطوش، رئيس الجامعة التونسية لوكالات الأسفار والسياحة، والسيد خالد فخفاخ رئيس الجامعة التونسية للنزل أشارا إلى الروابط القوية التي تربط مهنيي السياحة بالبلدين، روايط لا يمكن أن تتأثر بحدث عابر تم سريعا حله.

من جهته صرح السيد سعيد بوخليفة بأن ما حصل كان بمثابة “العصافة في فنجان” وأن عقوبات ستسلّط ضد الجزائريين الذين أرسلوا عائلات دون تأكيد الحجز للنزل. مبينا أن المسؤول لم يكن وكيل أسفار وإنما مكتب خدمات يفتقد للمهنية.

سعيد بوخليفة أكد أن الوجهة التونسية ستظل وجهة رئيسية للمواطنين الجزائريين بالنسبة للعشرين سنة القادمة.

للتدكير فإن الوفد الجزائرين الجامعة الوطنية لوكالات الأسفار التونسية تم استقباله يوم الجمعة  أوت 2018 من طرف وزيرة السياحة سلمى اللومي رقيق والتي اكدت أن قدوم السياح الجزائريين حقق ومنذ بداية السنة رقما قياسيا بتطور قدر بـ14 بالمائة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا