الأخوان بن أحمد يقطعان البحر سباحة بين الضاحيتين الشمالية والجنوبية

المرأة ( الأخوان بن أحمد) – كانت الساعة تشير إلى الثامنة و24 دقيقة لما انطلق الأخوان أنس 15 عام من العمر وامنة بن أحمد 11 عام مع صافرة الحكم مقداد الشواشي من الجامعة التونسية للسباحة، من قنطرة خير الدين ليقطع البحر سباحة في اتجاه حمام الأنف في تحد منهما ليقطع مسافة 15 كلم سباحة.

الحكم مقداد الشواشي من الجامعة التونسية للسباحة

كانت الظروف ملاءمة للسباحة حيث كان الطقس جميل زيادة على تأمين السباحين من أعوان الحرس البحري وأعوانه الحماية المدنية زيادة على تواجد طبيب.

الطريف في هذا السباق أن السباح مهدي صفر اعترض أنس قبل وصوله بألفي متر ليواصل معه هذه المسافة وأعطاه دفعا معنويا هو فى حاجة إليها كما فعل نفس الشيء مع السباحة آمنة، الحركة طريفة ولكن لها بعد آخر حيث أن التواصل بين الأجيال لا بد منه وهذين السباحين هما في الأخير المستقبل وعليهما مواصلة المشوار.

لنعود إلى هذا الحدث الهام حيث قطع السباحة انس المسافة في توقيت ممتاز جدا وهو ثلاث ساعات ودقيقتين فى حين أحرزت شقيقته امنة على توقيت ثلاث ساعات وواحد وخمسين دقيقة وهو توقيت ممتاز أيضا.

هذا واستقبل البطلين أبناء جمعية اولمبيكا منظمة الحدث ومجموعة هامة من أبناء حمام الأنف الذين احتفلوا بنجاح الأخوين بن احمد واستحسنوا مثل هذه المبادرات متمنين لهما مزيدا من النجاح والتألق.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا