مؤتمر دولي في تونس لصناعي السياسات التعليمية في الوطن العربي

  • أزمة تمويل التعليم تضاعف مخاطر الأمية والجهل والتّطرّف

  • الحروب والنزاعات رفعت عدد الاميين في الدول العربية الى اكثر من مائة مليون

المرأة ( مؤتمر دولي في تونس ) – ينتظم انطلاقا من التاسعة من صباح الثلاثاء 23 اكتوبر في مقر الالكسو بتونس مؤتمر عربي دولي عن التعليم والتربية في تونس والدول العربية بمشاركة كبار صانعي السياسات التربوية في الوطني العربي وخبراء ومسؤولين من اليونسكو والالكسو وهيئات تابعة للامم المتحدة، من بينها برنامج الغذاء العالمي.

هذا المؤتمر الذي ينظم بمقر المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، طوال يومين، سيتابع بالخصوص ملف تطبيق قرارات القمة الاممية في 2000 وتعهدات الدول العربية بتحقيق الاهداف التنموية وخاصة في قطاعات التربية والتعليم والتكوين في عام 2030.

وسيعنى المؤتمر بمعضلات تمويل التعليم في القطاعين والخاص والحاجيات الملحة لتطويره لتحقيق بقية اهداف التنمية المستدامة، وانجاح مخططات الحد من الامية والجهل والتطرف.

هذا الاجتماع رفيع المستوى يعقد استنادا إلى نتائج الأعمال والاجتماعات والمشاورات التي نظّمتها الألكسو  أو التي شاركت فيها مع فريق الدعم الإقليمي الخاص بتحقيق الهدف الرابع للمنظمة الاممية في المنطقة العربية، ضمن رؤية تربط بين استراتيجيات التنمية المستدامة الاممية والعربية ، ومخططات الوقاية من التطرف ومكافحة استفحال ظواهر الامية والجهل في الوطن العربي، بعد ان ناهز عدد الاميين العرب ال100 مليون واصبح العدد مرشحا للارتفاع بسبب انتشار الحروب والنزاعات المسلحة والاضطرابات الامنية والسياسية في اغلب الدول العربية.

وسيمهد هذا الاجتماع للمؤتمر القادم لمؤتمر وزراء التربية والتعليم في الوطن العربي.

وسيكون من بين كبار الشخصيات الحاضرة في هذا الاجتماع العربي رفيع المستوى المدير العام للالكسو سعود هلال الحربي والممثل الاقليمي لليونسكو في بيروت د.حمد بن يوسف الهمامي وممثلة برنامج الغذاء العالمي ماريا لوكينوفا ومديرة مركز اليونسكو الاقليمي للتخطيط التربوي د.مهرة المطبوعي و مكتب التربية لدول الخليج العربي د.عبد السلام الجوفي .

 

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا