ذهب ضحيتها 30شابا وشابة..احياء الذكرى الأولى لضحايا فاجعة عمدون

المرأة( الذكرى الأولى لفاجعة عمدون) تم اليوم، الأحد 29 نوفمبر 2020، إحياء الذكرى الأولى لضحايا فاجعة عمدون بعين السنوسي، بمبادرة من الجمعية الوطنية للوقاية من حوادث الطرقات بمكتبها الوطني ومكتبها الجهوي بباجة وبمشاركة السلطات الجهوية والمحلية والمجتمع المدني.

وشاركت الكشافة الوطنية بجهة باجة والجمعية الجهوية للتطوع في الحماية المدنية بباجة، وطلبة الحي الجامعي وتلاميذ معهد باجة الشمالية في احياء الذكرى الأولى للفاجعة.  

يذكر أنّ حافلة سياحية تقل 43 شابا وشابة، تعرضت إلى انزلاق على مستوى منطقة “عين السنوسي”  ، قادمة من تونس العاصمة. وقد أسفر الحادث عن وفاة 30 شخصا وإصابة 13 شخصا بجروح متفاوتة الخطورة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا