من هي العجوز التي هزمت فيروس كورونا 3 مرات وجائحة 1918 ؟

المرأة (العجوز الايطالية التي هزمت كورونا 3مرات)- ولدت المعمرة الإيطالية، ماريا أورسنغير، التي أتمت عامها الأول بعد المئة، ونقلت تفاصيلها صحيفة “ميلانو كورييري” في ظل الإنفلونزا الإسبانية قبل أكثر من 100 عام، وأصيبت بها وهي رضيعة، وبعد أن تجاوز عمرها القرن أصيبت بفيروس كورونا، وتغلبت عليه أيضا.

وتقول الصحيفة إن الأطباء في حيرة من أمرهم ولا يجدون تفسيرا لحالة المعمرة الإيطالية، خاصة بعد أظهرت الفحوص إصابتها بالوباء المسبب لمرض “كوفيد-19″، ثم نجاتها منه. 

ولدت ماريا في 21 جويلية 1919، أي بعيد نهاية الحرب العالمية الأولى، وفي خضم تفشي وباء الإنفلونزا الإسبانية، الوباء الأكثر فتكا في تاريخ البشرية. وكان من الطبيعي أن تصاب الطفلة الصغيرة حينها بالوباء، الذي أصاب ثلث البشر في ذلك الزمان، لكن ماريا كانت من الذين نجوا منه. 

وعاشت المعمرة الإيطالية مع الأحفاد وأبناء الأحفاد، وانتقلت في 2009 إلى منزل إحدى بناتها، ثم في 2014 إلى بيوت دور المسنين. وفي الربيع الماضي، اجتاحت جائحة كورونا إيطاليا مثلما هو الحال في غالبية دول العالم، وكانت هذه الدولة من بين أكثر المتضررين خلال الموجة الأولى من الوباء. وتقول الصحيفة الإيطالية نقلا عن ابنتها، إن الفحوص أثبتت إصابة والدتها 3 مرات في غضون تسعة أشهر.

وذكرت الابنة إنيس: “الاختبار لم يترك أي شكوك. لقد كان واضحا إصابتها بكوفيد-19، لكن أمي كانت بخير”. ولم تعان المعمرة الإيطالية من أمراض مزمنة، 
وذكرت الابنة أن أمها تماثلت للشفاء بعدما تلقت العلاج، 

هذه هي قصة المعمرة الإيطالية المحيرة بكل المقاييس، فالإصابة بالفيروس القاتل والنجاة منه في عمر فوق المئة أمر صعب للغاية. 

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا