ثريا الجريبي: “أنا بديت” في نسخته الثانية للتصدي لكوفيد19

المرأة (النسخة الثانية من مشروع “أنا بديت”)- أعلنت وزيرة العلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني ثريا الجريبي، اليوم 4 ديسمبر 2020،  عن النسخة الثانية من مشروع “أنا بديت”، وذلك في اطار المشروع الوطني ”عزيمة” وبهدف تعزيز قيم حقوق الانسان وذلك بدعم من المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان بتونس.

ويندرج هذا المشروع في اطار التصدي لفيروس كورونا ويتفرع إلى 4 مراحل، تتمثل الاولى في العمل الميداني عبر القيام بزيارات ميدانية وتجميع وتوزيع الكمامات والمرحلة الثانية تتمثل في تحسيس المواطنين بضرورة تطبيق البروتوكول الصحي أما المرحلة الثالثة فهي مرافقة الفئات الهشة واصحاب الأمراض المزمنة وحاملي الإعاقات ومساعدتهم في تخطي ازمة الكورونا.

أما المحور الرابع يقوم على تثمين جملة من المبادرات الشبابية التي ساعدت في التصدي لفيروس كورونا عبر ابتكارات تكنولوجية متطورة ساهمت في مساعدة المواطنين خلال الموجة الأولى لانتشار الفيروس. 

 

 

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا