الكيلاني: أعلمت رئاسة الحكومة بالمطالب الشرعية لجرحى الثورة وعائلات الشهداء

المرأة (جرحى الثورة وعائلات الشهداء) – أفاد اليوم الثلاثاء 12 جانفي 2021، رئيس الهيئة العامة للمقاومين وشهداء الثورة وجرحاها والعمليات الإرهابية عبد الرزاق الكيلاني، الذي تم تعيينه في اكتوبر 2020، أن الهيئة التي يديرها ليس من صلاحياتها نشر القائمة النهائية لشهداء وجرحى الثورة بالرائد الرسمي، مضيفا أن هذا الملف سيصبح من اختصاصات الهيئة بعد صدور هذه القائمة بالرائد الرسمي.

وأوضح الكيلاني، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء أن الجهة الوحيدة المسؤولة قانونيا عن ضبط هذه القائمة هي “لجنة شهداء الثورة ومصابيها” التابعة للهيئة العليا لحقوق الإنسان والحريات الأساسية والتي يترأسها توفيق بودربالة.

وعبرعن تفهمه لمطالب عائلات الشهداء وجرحى الثورة المعتصمين في مقر الهيئة ،مقرا بحقهم في اعتراف الدولة بهم مضيفا من جهة اخرى أن هذا الاحتجاج ،اتخذ اليوم منعرجا خطيرا بعد تحول المحتجين إلى مكتبه للاعتصام وقيامهم بصد الموظفين عن الدخول إلى مقر الهيئة فضلا عن تهديد البعض منهم بحرق نفسه إذا ما لم يتم نشر القائمة في أقرب وقت.

وقال في ذات السياق “لقد أعلمت رئاسة الحكومة بالمطالب الشرعية للمحتجين من جرحى الثورة وعائلات الشهداء المتعلقة بنشر القائمة المذكورة بالرائد الرسمي باعتبار إن الترخيص بنشرها يعود بالقانون إلى رئيس الحكومة “.

وبخصوص وجود قائمتين لشهداء الثورة وجرحاها أكد الكيلاني أن هيئة الحقيقة والكرامة التي اصدرت بدورها قائمة اخرى تعد قراراتها قانونية وهو ما يفسح المجال أمام إمكانية إدماج بعض الاسماء ممن لم يتم ذكره في القائمة الأولى للجنة شهداء الثورة ومصابيها” (التابعة للهيئة العليا لحقوق الانسان) المخولة قانونا، بضبط القائمة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا