الكتلة الديمقراطية تعلن عن تعكر صحة نوابها المضربين (صور)

 المرأة (الكتلة الديمقراطية) – أعلنت الكتلة الديمقراطية بالبرلمان على صفحتها الرسمية على الفايسبوك اليوم، الجمعة 15 جانفي 2021، أن أطباء الإسعاف حضروا للمرة الثانية على التوالي، بسبب تعكّر الحالة الصحية للمعتصمين بمقر مجلس نواب الشعب وهم سامية عبّو (بعد مرور 112 ساعة إضراب جوع) وأمل السعيدي (96 ساعة إضراب جوع) وزياد غنّاي (72 ساعة إضراب جوع).

يذكر أن الكتلة الديمقراطية قد أعلنت يوم 8 ديسمبر 2020، الدخول في اعتصام مفتوح بالبرلمان، احتجاجا على عدم تمرير بيان يندد بالعنف داخل البرلمان بعد حادثة النائب عن الكتلة الديمقراطية، أنور بالشاهد.
كما أعلن عدد من نواب هذه الكتلة وهم سامية عبّو ومنيرة العياري وأمل السعيدي وزياد غناي، دخولهم في إضراب جوع.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا