إطلاق شبكة النسيج الجبلي بدخيلة توجان بتمويل من سفارة الولايات المتحدة الأمريكية

المرأة (النسيج الجبلي بدخيلة توجان) – تحت اشراف السيد منجي ثامر والي قابس، نظم مشروع “العمل التعاوني للصادرات الحرفية” يوم الثلاثاء 28 سبتمبر 2021 بداية من الساعة العاشرة صباحا بقصر بلدية دخيلة توجان من ولاية قابس، الاجتماع الأول لشبكة النسيج الجبلي بدخيلة توجان.

ويندرج تطوير هذه الشبكة ضمن مشروع العمل التعاوني للصادرات الحرفية المنجز من منظمة صحة الأسرة العالمية بالشراكة مع الديوان الوطني للصناعات التقليدية وبتمويل من سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بتونس تتجاوز قيمته 15 مليون دينار مقدمة في شكل منحة على 5 سنوات بهدف دعم الحرفيين التونسيين في مجال الصناعات التقليدية ومساعدتهم على تحسين قدراتهم الانتاجية والتسويقية للوصول إلى الأسواق الدولية.

في كلمته الافتتاحية أكد السيد منجي ثامر والي قابس على أهمية التعاون الثنائي التونسي الأمريكي في دعم التنمية الشاملة بمقاربات عصرية وعبر نقل أحسن التجارب التي أثبتت نجاعتها عالميا، مشددا على الفرص الكبيرة الكامنة في تثمين الموروث الثقافي للجهة.

وشدّد السيد وجيه الحمامي ممثل سفارة الولايات المتحدة الأمريكية على أهمية قطاع الصناعات التقليدية كقاطرة تنموية لجهة قابس ككل ولمنطقة دخيلة توجان بالخصوص مؤكدا على كون مشروع العمل التعاوني للصادرات الحرفية قابل للتطوير والتعديل حسب احتياجات الحرفيين، فيما أكد السيد محمد أمين سديري على استعداد المشروع لدعم الحرفيين في محاور جودة المنتوج، التسويق والتصدير والولوج الى المواد الأولية. وأكد السيد كريم الوحيشي مدير التعاون الدولي بديوان الصناعات التقليدية على دور الشبكات العنقودية في تحقيق تنمية عادلة وشاملة.

وتجدر الاشارة كون السوق الأمريكية أصبحت تعتبر من أهم وجهات الصادرات التونسية من المنتوجات الحرفية حيث تجاوزت 25.8 مليون دينار سنة 2020 فيما لم تكن تتجاوز 1 مليون دينار سنة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا