ماهو مشروع “محاضن الإبتكار ونقل التكنولوجيا في البحر الأبيض المتوسط “INTECMED”؟

  • مشروع محاضن للابتكار ونقل التكنولوجيا في حوض المتوسط (INTECMED)  دافع لضبط أولويّات نقل الابتكارات في بلدان شمال و جنوب المتوسط  تونس  ومصر و أثينا و اسبانيا  .
  • ماهو المشروع ؟ الهدف منه ؟البلدان و الهياكل المشاركة بالمشروع ؟ مكوناته ؟ الفئات المعنية ؟ و أهم النتائج المنتظرة   و دوره في وضع السياسات.

المرأة (مشروع محاضن الإبتكار INTECMED) – مشروع محاضن الابتكار ونقل التكنولوجيا في منطقة البحر الأبيض المتوسط”  احد المشاريع لبرنامج التعاون عبر الحدود من جملة 11 أولوية الهدف منها تعزيز التنمية الإقتصادية والإجتماعية والإقليمية والبيئية الرئيسية العادلة والمنصفة والمستدامة، في منطقة البحر المتوسط و التي قد تعزز التكامل عبر الحدود وتثمن قيمة مناطق  البلدان المشاركة في مواجهة التحديات المشتركة كمساهمة للتحديات الاجتماعية والاقتصادية بتمويل مشترك من الاتحاد الأوروبي في إطار برنامج التعاون عبر الحدود ، في        منطقة المتوسط ENI CBC MED.

 و يندرج مشروع “محاضن الابتكار ونقل التكنولوجيا في منطقة البحر الأبيض المتوسط” ضمن أولوية دعم النقل التكنولوجي وتسويق نتائج البحوث، وتعزيز الروابط بين البحوث والصناعة و غيرها من الجهات الفاعلة في القطاع الخاص لدعم التعليم و البحث و التطوير التكنولوجي والإبتكار و مؤازرة نقل التكنولوجيا وتسويق نتائج البحوث.

  و يهدف مشروع محاضن للابتكار ونقل التكنولوجيا في حوض المتوسط إلى تطوير بيئة ابتكار مندمجة محليّا بمختلف البلدان المشاركة قصد دعم نقل التّكنولوجيا وتسويق نتائج البحوث لتحسين و مزيد تطوير العلاقات بين مختلف الفاعلين في مجال الابتكار و خلق تقارب بين المنظومة البحثية والاجتماعية والاقتصادية و تثمين نتائج البحوث و انخراط القطاع الخاص في البحث العلمي وخاصّة المنظومة العلميّة والتّعليم العالي تماشيا مع سياسات الدولة خاصّة على المستوى المحلّي وتشجيع الكفاءات البحثية أساسا بالمؤسّسات الصّغرى والمتوسّطة والمساهمة في بعث مؤسسات جديدة ذات قيمة مضافة و دعم أصحاب أفكار المشاريع عموما لمواجهة التحديات المشتركة للبلدان المشاركة حيث تطغى عليها ظاهرة التباطؤ الاقتصادي إلى جانب تسجيل نقص فادح  في مواطن الشغل.

 و يهم هذا المشروع جملة من الفئات بأربعة دول من منطقة البحر الأبيض المتوسط وهي اليونان وإسبانيا ومصر وتونس ، يعملون معًا لإنشاء أول شبكة ابتكار مترابطة عبر الحدود تتكون من مراكز بحث وجامعات من خلال وضع نتائج أبحاثهم لتسويقها لفائدة القطاع الخاص .

 وتتمثل الهياكل المشاركة عن الأربعة دول في جملة المؤسسات الوطنية و الجهوية الممثلة التي تنتمي إلى مجالي العلوم والبحوث ولا سيما مؤسسات دعم الابتكار و التكنولوجيا و البحث العلمي إلى جانب جملة من المنظمات و الجمعيات في مختلف القطاعات ذات العلاقة بالبحث و التكنولوجيا و بعث المشاريع. و يمثل تونس في هذا المشروع كل من الوكالة الوطنية للنهوض بالبحث العلمي عن القطاع التكنولوجي و البحث العلمي وغرفة التجارة والصناعة بالوطن القبلي كهيكل مهني و حلقة تواصل مع المحيط الاقتصادي و المهني.

و يهم مشروع تطوير محاضن الابتكار بالبحر المتوسط في تونس كل الباحثين و الباعثين الجدد و أصحاب أفكار المشاريع و المستثمرين و المؤسسات المالية والصناعية و المؤسسات العمومية ذات العلاقة.

ومن  أهم النتائج المنتظرة خلال تنفيذ هذا المشروع نذكر تطوير و انجاز 48 برنامج تكويني للإحاطة و الإرشاد بالا ربعة بلدان المشاركة  اي بمعدل 12 برنامج تكويني بكل بلد و تطوير 12 منتوج و اوخدمة جديدة من قبل الشركات الناشئة المشاركة  في البرنامج و إنشاء عدد 4 نواة لمؤسسات جديدة ’spin off ‘  الى جانب خلق ما لا يقل عن  12 موطن شغل جديد.

 مشروع انتاكماد منظومة متكاملة للابتكار في المنطقة المتوسطية ودعم نقل التكنولوجيا

 عملت إدارة المشروع على تقسيم الأدوار بين الهياكل بالبلدان الأعضاء لتنفيذ مختلف عناصر المشروع  على مراحل. فمنذ انطلاق المشروع فعليا خلال شهر نوفمبر 2020 و بما أن جميع الأنشطة مترابطة ببعضها كان لكل مؤسسة نشاط تقوم به بالتعاون مع كل الشركاء في مختلف مراحل الانجار (من جمع للمعلومات – إضافة معطيات – المراجعة  … ).

و كان أول نشاط تقني يهم الأربعة بلدان بعث تحالف إقليمي لنقل الابتكار وهو آلية لإدارة المشروع وفقًا لخصوصيات العمل طوال الفترة المبرمجة لتنفيذ المشروع (من نوفمبر 2020 إلى حدود فيفري 2023) و يتواصل عملها فيم بعد من أجل زيادة و تعزيز روح بعث المؤسسات ودعم نقل الاختراع و البحوث.

لتعزيز نشاط التحالفات الإقليمية لنقل الابتكار تم تطوير في مرحلة لاحقة منصة افتراضية للابتكار وهي عبارة عن مساحة تفاعلية لربط الجهات الفاعلة في منطقة البحر الأبيض المتوسط من مستثمرين ومبتكرين للاستفادة من التجارب و التبادل و للتواصل وخلق فرص تعاون في جميع أنحاء المنطقة المتوسطية، و توسيع قاعدة تسويق نتائج البحوث.

 هذه المنصة الافتراضية تهم كل مستخدم له الامكانية في إنشاء حساب شخصي خاص بمعلوماته ومجالات اهتمامه بالإضافة إلى الأنشطة والوثائق التي يرغب في مشاركتها. و تنشر المنصة أيضًا مواد دعم حول برنامج التوجيه وأفضل الممارسات والعديد من المواضيع ذات العلاقة.

 و من أهم مراحل تنفيذ المشروع انجاز غرفة التجارة و الصناعة للوطن القبلي دليل نشر دليل للتطبيقات الجيدة في مجال الخدمات الموجهة للباعثين و أصحاب أفكار المشاريع و المؤسسات قبل حضانة الفكرة و خلال بعث المؤسسة و بعدها في البحر الأبيض المتوسط و تقييم طريقة التدريب ومؤشرات الأداء. و قد ساهم هذا الدليل في تصميم المحضنة المثالية للمشروع INTECMED وساعد في اعداد برنامج التوجيه و التكوين الذي سيتمتع به المشاركون طيلة الفترة القادمة من المشروع إلى نهايته.

حيث سيتم تطبيق هذه البرامج التكوينية  بفضاءات تم ارساؤها بمختلف البلدان المشاركة لتسهيل  الابتكار . و قد شرعت من ناحيتها الوكالة الوطنية للنهوض بالبحث العلمي في تجهيز فضاء بالقطب التكنولوجي ببرج السدرية ليكون نقطة مركزية لاستقبال الباحثين و أصحاب أفكار المشاريع  ويشمل مختبرات حية مجهزة لتنفيذ البرنامج التكويني إضافة إلى القدرة على تنظيم زيارات دراسية و معرض نقل التكنولوجيا.

 انتداب 12 مشارك تونسي من أصحاب الأفكار و المشاريع المبتكرة في قطاعي الصناعات الغذائية والحرفية للمشاركة بالبرنامج الإرشادي لتطوير و تسويق الابتكارات الجاهزة للشركات.

تم اعداد هذا البرنامج التوجيهي الذي سبقه تطوير آلية منهجية لابتكار فرض الأعمال “BRIM” و اعداد دليل التطبيقات و الممارسات الجيدة التي تنفذها محاضن الأعمال ، لتيسير نقل التكنولوجيا وتسويق نتائج البحث وتقوية الروابط بين البحث والبحث والتطوير والصناعة والقطاع الخاص والمواطنين.

يركز البرنامج التوجيهي على بناء المهارات والكفاءات الريادية اللازمة لتحديد وصقل أفكار المترشحين خلال رحلتهم في بناء مؤسسة ناجحة. سيوفر برنامج التوجيه INTECMED مجموعة من الأدوات لدعم وتقديم الإحاطة للمشاركين لمدة 6 أشهر من خلال :

  • فضاءات عمل مشتركة
  • التوجيه الفردي طوال مدة البرنامج ، بهدف دعم كل مبادرة على حدة ولكن من منظور عالمي.
  • برامج تدريبية مشتركة في مجالات الخبرة الرئيسية: التسويق و التصرف والتمويل و تطوير المنتوجات والجوانب القانونية و المالية…..
  • دعم فردي في مجالات مختلفة حسب المرحلة واحتياجات كل مشروع.
  • أنشطة الشبكات الدولية.

أهم النتائج المنتظرة و دوره في وضع السياسات

على المدى المتوسط ​​، يساهم المشروع في تكوين مجموعة قارة من الفاعلين و أصحاب القرار لتحديد إستراتيجية الابتكار على المستوى المحلي و تكون لهم القدرة على التنسيق فيم بينهم لتحسين المهارات والقدرة على تسويق نتائج البحوث لما لا يقل عن 48 من رواد الأعمال و الباحثين.

وعلى المدى الطويل ، يسعى المشاركون إلى المساهمة في  زيادة في قدرة الابتكار في بمناطقهم ، ولا سيما بلدان جنوب المتوسط كتونس و مصر.

غرفة التجارة والصناعة للوطن القبلي فاعل جهوي للترويج لمنطقة الوطن القبلي نابل و زغوان

للتذكير فان غرفة التجارة والصناعة للوطن القبلي واحدة من ثماني غرف بالبلاد تعمل في تناغم مع البرامج الوطنية لدفع عجلة الاقتصاد و إيمانا بدورها في تحقيق مزيد من الإشعاع و النمو في النهوض بالقطاع الخاص و دفع المبادرة و الاستثمار و المساهمة في تطوير مناخ الاستثمار بالجهة لتنفيذ الإستراتيجية الوطنية للتنمية و ما تعرفه البلاد مـن تغيير شامل في مختلف الميادين الاقتصادية و الاجتماعية.

 و يقوم نشاط الغرفة على مواكبة هذه المستجدات من خلال تأطير المتعاملين الاقتصاديين في القطاعات التي تمثلها و توفير فرص لتطوير المبادلات الخارجية ودعم المؤسسات الناشئة و المساهمة في إنعاش وانفتاح الاقتصاد الوطني والمحلي و الجهوي بتحديد الأولويــــات بالانخراط في مختلف برامج التعاون الدولي و تطوير العلاقات الخارجية مع المنظمات و الشركاء الأجانب وتنشيط العلاقات الثنائية مع الغرف الأجنبية و الترويج للجهة (نابل زغوان) كوجهة مميزة للاستثمار الخارجي بتنظيم بعثات رجال أعمال تونسيين إلى الخارج إلى جانب تطوير برامج خصوصية لدعم الصادرات كبرنامج Cap Export الذي يوفر الإحاطة والمساندة والمرافقة والتكوين للمؤسسات التي تعمل على الانفتاح على الأسواق العالمية و الإفريقية خاصة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا