بدء تشييع جثمان الطفل ريان وسط حضور كبير للمواطنين والمسؤولين

المرأة (تشييع جثمان الطفل ريان) – انطلقت منذ قليل عملية تشييع جثمان الطفل المغربي الراحل ريان وسط حضور جماهيري غفير.

وقضى الطفل ريان، البالغ من العمر 5 سنوات، نحو 100 ساعة داخل حفرة بئر عمقها 60 مترا ولا يتجاوز قطرها 30 سم، في ضواحي مدينة شفشاون، 5 أيام، عانى خلالها من نزيف في رأسه بسبب ارتطامه بالصخور أثناء سقوطه.

وأظهرت المعاينات الطبية التي أجراها الفريق الطبي الذي دخل إلى النفق لاستخراج الطفل ريان، أنه كان يعاني من كسور في الرقبة والعمود الفقري.

وترقب الملايين في المغرب والعالم العربي نهاية سعيدة لمحنة الطفل الذي جلبت قصته تعاطفا دوليا واسعا، لكن شاءت الأقدار أن يلفظ أنفاسه الأخيرة وحيدا قبل وقت قليل من وصول فرق الإنقاذ إليه.

 

المصدر: RT

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا