غرفة التجارة التونسية الكورية تبدأ نشاطها… انطلاق تسجيل الأعضاء الجدد

المرأة (غرفة التجارة التونسية الكورية) – تعلن غرفة التجارة التونسية الكورية انطلاق نشاطها وفتح باب الانخراط بالنسبة للأعضاء الجدد بعد استكمال كامل الإجراءات القانونية المستوجبة للنشاط.

يمكن للأعضاء الجدد الاتصال بالغرفة عبر البريد الإلكتروني (contact@cctco.tn) أو زيارة موقعها: www.cctco.tn قصد الاطلاع على الوثائق اللازمة لتقديم ملف الانخراط. انخراط يمكّن الأشخاص الطبيعيين والمؤسسات من الانتفاع بجملة من الخدمات والامتيازات. تفتح الغرفة باب الانخراط لكلّ الفاعلين الاقتصاديين الناشطين في البلدين.

ينطلق النشاط السنوي لغرفة التجارة التونسية الكورية وفق جملة من الأهداف على غرار المساهمة في تطوير العلاقات الاقتصادية بين تونس و كوريا ومرافقة المستثمرين من البلدين خلال مراحل تركيز وتطوير المشاريع بالإضافة لتعزيز التعاون بين القطاعات الاقتصادية.

يترأس الغرفة السيد سليم السلامي (مجمع وان تاك) كما يضم المكتب التنفيذي السيدات والسادة:

  • نائب الرئيس: أيوب الكناني (MK&K law)،
  • الكاتب العام: مهدي محجوب (ألفا هيونداي موتور)،
  • أمين مال: بدر الدين عنان (ألفا هيونداي موتور).
  • عضو: جيه جونغ هيون (سفارة جمهورية كوريا بتونس).

تحظى الغرفة بمساندة سفارة جمهورية كوريا بتونس وقد أعدت برنامجا سنويا يتوجه نحو الترويج لتونس كشريك استراتيجي لرواد الأعمال الكوريين الراغبين في تطوير أنشطتهم في منطقتي أوروبا والشرق الأوسط وشمال إفريقيا. يعتمد البرنامج السنوي على ست قطاعات وهي صناعة مكونات السيارات والسياحة والفلاحة والثقافة والتربية و تكنولوجيا المعلومات.

من أجل ضمان نجاعة مرافقة الأعضاء، قرّر المكتب التنفيذي تسمية رئيس مكلف بكلّ قطاع على النحو التالي:

  • السياحة: السيد طارق العصادي (Traveltodo)،
  • مكونات السيارات: السيد أحمد الهنتاتي (Sia)،
  • الفلاحة: السيد الصحبي محجوب (sadira)،
  • التكنولوجيا: السيد خالد المهيري (Get’IT)،
  • الثقافة: السيدة جيه جونغ هيون (سفارة جمهورية كوريا بتونس).

حظيت الغرفة بمساندة حكومية من البلدين حيث تم الإعلان عنها خلال شهر ديسمبر 2018 من خلال بيان مشترك بمناسبة زيارة رئيس الحكومة الكورية لتونس. تمّ الإعلان عن تأسيسها خلال ندوة صحفية في شهر ماي 2019 لتنضاف لجملة الغرف المشتركة التي تقوم بدور فاعل في دعم العلاقات الثنائية بين تونس والدول الصديقة الموزعة عبر العالم ومن بينها جمهورية كوريا.

على امتداد 52 سنة من الصداقة، أقام البلدان علاقة مثالية كان لها الأثر الإيجابي على تطوّر المبادلات التجارية بينهما. تجدر الإشارة أنّ جمهورية كوريا تحتل المرتبة العاشرة في ترتيب الاقتصاديات العالمية بناتج داخلي خام في حدود 1674 مليار دولار سنة 2021.

– تعلن غرفة التجارة التونسية الكورية انطلاق نشاطها وفتح باب الانخراط بالنسبة للأعضاء الجدد بعد استكمال كامل الإجراءات القانونية المستوجبة للنشاط.

يمكن للأعضاء الجدد الاتصال بالغرفة عبر البريد الإلكتروني (contact@cctco.tn) أو زيارة موقعها: www.cctco.tn قصد الاطلاع على الوثائق اللازمة لتقديم ملف الانخراط. انخراط يمكّن الأشخاص الطبيعيين والمؤسسات من الانتفاع بجملة من الخدمات والامتيازات. تفتح الغرفة باب الانخراط لكلّ الفاعلين الاقتصاديين الناشطين في البلدين.

ينطلق النشاط السنوي لغرفة التجارة التونسية الكورية وفق جملة من الأهداف على غرار المساهمة في تطوير العلاقات الاقتصادية بين تونس و كوريا ومرافقة المستثمرين من البلدين خلال مراحل تركيز وتطوير المشاريع بالإضافة لتعزيز التعاون بين القطاعات الاقتصادية.

يترأس الغرفة السيد سليم السلامي (مجمع وان تاك) كما يضم المكتب التنفيذي السيدات والسادة:

  • نائب الرئيس: أيوب الكناني (MK&K law)،
  • الكاتب العام: مهدي محجوب (ألفا هيونداي موتور)،
  • أمين مال: بدر الدين عنان (ألفا هيونداي موتور).
  • عضو: جيه جونغ هيون (سفارة جمهورية كوريا بتونس).

تحظى الغرفة بمساندة سفارة جمهورية كوريا بتونس وقد أعدت برنامجا سنويا يتوجه نحو الترويج لتونس كشريك استراتيجي لرواد الأعمال الكوريين الراغبين في تطوير أنشطتهم في منطقتي أوروبا والشرق الأوسط وشمال إفريقيا. يعتمد البرنامج السنوي على ست قطاعات وهي صناعة مكونات السيارات والسياحة والفلاحة والثقافة والتربية و تكنولوجيا المعلومات.

من أجل ضمان نجاعة مرافقة الأعضاء، قرّر المكتب التنفيذي تسمية رئيس مكلف بكلّ قطاع على النحو التالي:

  • السياحة: السيد طارق العصادي (Traveltodo)،
  • مكونات السيارات: السيد أحمد الهنتاتي (Sia)،
  • الفلاحة: السيد الصحبي محجوب (sadira)،
  • التكنولوجيا: السيد خالد المهيري (Get’IT)،
  • الثقافة: السيدة جيه جونغ هيون (سفارة جمهورية كوريا بتونس).

حظيت الغرفة بمساندة حكومية من البلدين حيث تم الإعلان عنها خلال شهر ديسمبر 2018 من خلال بيان مشترك بمناسبة زيارة رئيس الحكومة الكورية لتونس. تمّ الإعلان عن تأسيسها خلال ندوة صحفية في شهر ماي 2019 لتنضاف لجملة الغرف المشتركة التي تقوم بدور فاعل في دعم العلاقات الثنائية بين تونس والدول الصديقة الموزعة عبر العالم ومن بينها جمهورية كوريا.

على امتداد 52 سنة من الصداقة، أقام البلدان علاقة مثالية كان لها الأثر الإيجابي على تطوّر المبادلات التجارية بينهما. تجدر الإشارة أنّ جمهورية كوريا تحتل المرتبة العاشرة في ترتيب الاقتصاديات العالمية بناتج داخلي خام في حدود 1674 مليار دولار سنة 2021.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا