بورشه تعلن عن ارتفاع إيرادات المبيعات والأرباح التشغيلية

المرأة (بورشه) – سجلت بورشه إيه جي أداءً قوياً في بداية هذا العام، حيث زادت إيرادات مبيعات الشركة وأرباحها التشغيلية في الربع الأول من العام ‎2022 مقارنة بالربع الأول من العام الماضي. وارتفعت إيرادات المبيعات من ‎7,73 إلى ‎8,04 مليار يورو، وزادت الأرباح التشغيلية من ‎1,26 إلى ‎1,47 مليار يورو فيما يمثل زيادة قدرها 4,1‏% و 17,4‏% على التوالي. كما ارتفع العائد على المبيعات من 16,2‏% إلى 18,2‏%.

وقال لوتز ميشكه، نائب رئيس المجلس التنفيذي وعضو المجلس التنفيذي للشؤون المالية وتقنية المعلومات في شركة بورشه إيه جي: “على الرغم من كل التحديات العالمية، ما زلنا على الطريق الصحيح”. وأضاف: ‎”‎ استفادت بورشه خلال الربع الأول من هذا العام بشكل خاص من التنوع القوي للمبيعات والنمو المتباين في قطاعات الأعمال الأخرى والتأثيرات الإيجابية للعملة. ولا شك أن تحديد التطلعات المستقبلية لن يكون سهلاً في ظل التحديات الخارجية التي تتجاوز حدود سيطرتنا، إلا أننا نهدف إلى تحقيق عائد على المبيعات بنسبة 15‏% على الأقل في العام المالي ‎2022″.

واتخذت بورشه إجراءات إضافية لضمان تحقيق نتائج جيدة والوصول إلى توقعات الأرباح العالية في ظل الحرب الدائرة في أوكرانيا. وأردف ميشكه: “تُظهر النتائج القوية لهذا الربع من العام الأداء المتفوق لفريقنا”. وحققت شركة السيارات الرياضية نمواً في الإيرادات على الرغم من انخفاض عمليات تسليم السيارات الجديدة للعملاء بنسبة 5‏% مقارنة بالعام الماضي، حيث تم تسليم ‎68,426 سيارة جديدة للعملاء في الربع الأول. وتصدرت كاين ‏(19,029 سيارة) ومَكان ‏(18,329 سيارة) الطرازات الأكثر مبيعاً، فيما جاءت سيارة تايكان الكهربائية بالكامل في المرتبة الثالثة من حيث المبيعات ‏(9,470 سيارة). وقال أوليفر بلومه، رئيس المجلس التنفيذي لشركة بورشه إيه جي: “تحقق إستراتيجيتنا لإنتاج السيارات الكهربائية أهدافها، فقد بلغت نسبة السيارات الكهربائية التي باعتها بورشه 23‏% ، منها 14‏% سيارات كهربائية بالكامل”. وتسير الشركة بخطى ثابتة نحو تحقيق أهدافها الطموحة للعام 2025‏، حيث يتوقع أن تكون نصف مبيعات سيارات بورشه الجديدة كهربائية بالكامل أو هجينة. كما تتوقع الشركة أن تتجاوز مبيعات السيارات الكهربائية بالكامل بحلول العام ‎2030 نسبة 80‏% من إجمالي المبيعات‏.

وأضاف أوليفر بلومه: “لدينا عدد كبير من طلبات الشراء التي نعمل بجد من أجل تلبيتها رغم التحديات العالمية. وأظهر جميع موظفينا أعلى مستوى من التفاني والالتزام في العمل كفريق واحد وقدموا أداءً فائقاً”. وتواصل بورشه الاستثمار في المجالات المرتبطة بالمستقبل، مثل التنقل الكهربائي والرقمنة والاستدامة رغم التحديات العالمية وحالة عدم اليقين السائدة. وقال ميشكه: “نتبع هيكلاً مرناً وقوياً في بورشه، وهدفنا دائماً هو تحقيق أعلى معدلات الأرباح والتدفقات النقدية”‏.

وأردف رئيس المجلس التنفيذي لشركة بورشه إيه جي: “إن أولوياتنا هي الوصول إلى تحقيق أعلى مستوى من رضا العملاء في جميع أنحاء العالم، وتنمية الأرباح، وتحمل مسؤولياتنا الاجتماعية”. وقد تحملت بورشه بالفعل التزاماتها الاجتماعية في الربع الأول من هذا العام، من خلال إقامة دورات لتعليم اللغة للاجئين من أوكرانيا والتبرع لبرنامج اللاجئين التابع للأمم المتحدة. وأضاف: “رغم نجاحاتنا الكبيرة، يجب ألا ننسى أولئك الذين يعانون دون أي ذنب. وتعرب بورشه عن قلقها الشديد بشأن معاناة الشعب الأوكراني”‏.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا