وفاة ليزا ماري بريسلي الابنة الوحيدة لالفيس بريسلي

المرأة (ليزا ماري بريسلي ) – توفيت المغنية ليزا ماري بريسلي الابنة الوحيدة لإلفيس بريسلي أسطورة موسيقى الروك أند رول عن عمر 54 عاماً، حسبما أعلنت عائلتها في بيان أرسل إلى وكالة فرانس برس.

وقال أحد ممثلي العائلة في البيان إن والدتها “بريسيلا بريسلي وعائلة بريسلي مصدومتان وحزينتان للوفاة المفجعة لحبيبتهما ليزا ماري”، مطالبا باحترام الحياة الخاصة للعائلة.

وذكر الموقع الالكتروني لأخبار المشاهير “تي ام زد” نقلا عن مصادر لم يسمها إن ابنة “الملك” نقلت إلى المستشفى صباح الخميس حيث وُضعت في غيبوبة اصطناعية وعلى أجهزة الإنعاش بعد إصابتها بسكتة قلبية.

وأضاف أن مدبرة منزل ليزا ماري بريسلي وجدتها “غائبة عن الوعي” صباح الخميس في كالاباساس إحدى ضواحي لوس أنجليس الراقية.

وقام زوجها السابق داني كيو الذي يعيش أيضًا في المكان نفسه عقار تدليكا لإنعاش القلب حتى وصول المسعفين ونقلها إلى المستشفى.

وقالت والدتها بريسيلا بريسلي في بيان منفصل لموقع “بيبل” إنها كانت “المرأة التي أعرفها الأكثر شغفا وقوة وحبا”، معبرة عن شكرها للمعجبين على “حبهم ودعواتهم”.

وأثار نبأ وفاة ليزا ماري بريسلي على الفور سلسلة من ردود الفعل التي صدرت عن أصدقاء للمغنية ومعجبين وشخصيات.

وكتب النجم السينمائي توم هانكس ممثل فيلم السيرة الذاتية “إلفيس” وزوجته ريتا ويلسون على تطبيق انستغرام “قلوبنا محطمة بسبب الوفاة المفاجئة والمفجعة لليزا ماري بريسلي”.

أما جون ترافولتا فكتب على التطبيق نفسه “عزيزتي ليزا الصغيرة، أشعر بأسف كبير. سأفتقدك ولكني أعلم أنني سأراك مرة أخرى”.

وكانت المغنية شوهدت في مكان عام للمرة الأخيرة مع والدتها الثلاثاء في حفل جوائز غولدن غلوب التي حصل الممثل أوستن بتلر على واحدة منها عن دوره في سيرة ذاتية لوالدها “إلفيس”.

وكانت ليزا ماري قريبة جدًا من والدها الذي أطلق على طائرته الخاصة اسمها. وكانت تبلغ من العمر تسع سنوات فقط عندما توفي.

وقد سارت على خطاه وأصدرت ثلاثة ألبومات خلال مسيرتها المهنية لكنها لم تحقق النجاح الهائل لوالدها أحد أشهر الفنانين في كل العصور.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا